Créer un site gratuitement Close

الجمعية الوطنية للكتاب العامين للجماعت المحلية وهيآتها في ندوة دولية حول الحكامة الجيدة وتكوين المنتخبين والبرلمانيين بفاس

بدعوة من السيدة العامل مديرة تكوين الاطر الادارية والتقنية بوزارة الداخلية، حضرت الجمعية الوطنية للكتاب العامين للجماعت المحلية وهيآتها من خلال رئيس مكتبها الوطني الندوة الدولية التي نظمها يومي 6 و7 فبراير 2013 بفاس "مركز جنوب شمال"، بشراكة مع جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس وولاية جهة فاس بولمان والمديرية العامة للجماعات المحلية وجهة فاس بولمان ومجلس مدينة فاس، بدعم من مؤسسة (هانس سايدل) الألمانية.

انصب موضوع هذه الندوة على الحكامة الجيدة وتكوين المنتخبين المحليين والبرلمانيين. وقد شارك فيها المنتخبون من ولاية فاس بولمان والبرلمانيون، الى جانب ممثلي الأحزاب الوطنية والمجتمع المدني والإدارة الترابية والمهتمين بقضايا تدبير الشأن المحلي. أطر المواضيع الفرعية للندوة عدة خبراء وباحثين من المغرب والخارج.

تناولت هذه الندوة من خلال جلسات عامة وورشات موضوعاتية اشكالية تكوين المنتخبين واهمية التكوين في تعزيز دور المنتخب وتحسين الحكامة الترابية والرقي بإدارة الشؤون المحلية والوطنية.

ساهمت السيدة العامل مديرة التكوين في انشطة هذه الندوة بعرض متميز حول الراسمال البشري والحكامة الترابية، الذي سلطت من خلاله الضوء على المناخ العام الذي تتواجد فيه الجماعات المحلية، والتحديات التي تواجهها. كما أبرزت الأسباب الدعية الى الاستثمار في العنصر البشري للجماعات المحلية. بعد ذلك قدمت نبدة عن مديرية تكوين الاطر الادارية والتقنية لوزارة الداخلية، ثم ابرزت عناصر المخطط الاستراتيجي للتكوين لسنة 2011 الذي تعتمده المديرية، قبل ان تشير الى برامج التكوين ثم اشكالية التكوين وتدعيم قدرات المتنخبين والمنتخبات ثم النتائج المنتظرة. وختمت عرضها بتقديم بعض الشهدات الاعترافية الوطنية والدولية بمجهودات مديرية تكوين الاطر.

وخلال عرضها اكدت السيدة العامل على اهمية العناية بالعنصر البشري باعتباره أهم مورد بالنسبة لكل الدول ومنتج الخيرات والقيم، ويأتي في الصدارة قبل الموارد الطبيعية الأخرى. 
كما شددت على اهمية التكوين في تقوية قدرات الفاعلين المحليين من منتخبين وموظفي واطر الجماعة. وبسطت السيدة العامل مجهودات المديرية التي تشرف عليها في مجال التكوين ومنها على الخصوص المخطط الاستراتيجي للتكوين، ومختلف برامج التكوين.

بدورها اغتنمت الجمعية الوطنية للكتاب العامين للجماعت المحلية وهيآتها فرصة هذه الندوة للإسهام في انشطتها، سواء من خلال المناقشة في جلستين عامتين او في اشغال الورشات بتدخلات ابرزت اهتمام الجمعية بالتكوين وبمختلف الاشكاليات المرتبطة به كما عرفت بجمعيتنا واثارت وضعية الكتاب العامين للجماعات. ونظرا لاهمية تدخلات الجمعية فقد التمس المنظمون في ختام اشعال الندوة من رئيس الجمعية تقديم تصريح مصور حول وضعية الكتاب العامين، لإضافته الى وثائق الندوة. بالاضافة الى ذلك فقد التقى رئيس الجمعية بعدة فعاليات للتعريف بالجمعية وبالدور الهام الذي يضطلع به الكتاب العامون للجماعت في مجال الرقي بالادارة الجماعية، وبالوضعية العامة التي يعانون منها.

Commentaires (2)

1. moussa f 2013-02-17

نشكر السيدة العامل مديرة تكوين الاطر الادارية والتقنية بوزارة الداخلية على دعوتها لرئيس الجمعية الوطنية للكتاب العامين للجماعت المحلية وهيآتها للحضور والمشاركة في هذه الندوة وننوه بحسن إنصاتها لمؤسسة الكاتب العام ذات الدور المحوري بالجماعات المحلية وبمجهوداتها المشكورة في فسح المجال لهذه المؤسسة التي لاينكر إلا جاحد دورها الهام في مجال الرقي بالادارة الجماعية ، كما نحيي زميلنا السيد رئيس الجمعية على حسن تمثيلنا بمشاركته الايجابية..

2. MAHMOUZ 2013-02-11

نشكر الإخوة في الجمغية على المجهودات المبدولة للتعريف بوضعية الكتاب العامين على الصعيد الوطني و للرقي بهم إلى المستوى الذي يستحقونه، كما نجدد دعمنا للإخوة في المكتب الوطني و المكاتب الجهوية و شكرا مرة أخرى

Ajouter un commentaire

Créer un site gratuit avec e-monsite - Signaler un contenu illicite sur ce site